طباعة
المجموعة: الكاتبة ميرنا عبدالحميد الشعار
الزيارات: 767

يقولون الحب سلطان

وما كان للهوى علي امرٌ

حرة، طليقة انا

حتى امرت الاقدارُ ..

اليكَ يا قمري

يا ليلي ونهاري

إليك، اهدي أسراري

كنوز مخبأة

جنةً ليس لها مثيلٍِ..

أيها الحب،

يا شجرة

خضراء فاتنة

اتسلقها خفية

بين الحلم واليقظة

اختبىء بين زهرها الكبير

زهراً ابيضاً اوراقه من حرير،

عطره الماغنولي يسكرني

عطر ذاك الزهر النادر .. الثمين

أيها الحب،

يا أغلى عطوري

وبيتي الدافىء البسيط ..

لا تكترث لريح تهز أوراقك

ولا تثق في قول المتكلمين

أيها الحب،

اعلم ان ذراعيك الخضراوين تلفني

وبعطر أفضل زهوري تغويني

صنعت من أوراقك الخضراء كرسياً

وخيطت من زهورك البيضاء لحافاً..

غطيتني به..

ارحتني..

وارتحت انا بين يديك..

يا أيها الحب

لا تصدق ان الجنة في الاقتراب

فأنا الجنة نعم

وانا، النارِ ..

وانا أيها الحب، اعلم

في الحاضر والغائب

والساكن في الارواحِ..

ادري بما تحمله الأيام

أحسه من تغيّر الرياحِ

اراه من موقعي ..

في اعلى الأشجار.

في قلبك وروحك

والأغوارِ..

لا أبوح به

في كثير من الاحيانِ

اضحك وانا اعلم

واسمع حكايات الانسانِ..

زهر الماغنوليا،

انت مفضلي..

وانت عزيز علي وغالي

أوراقك الخضراء تدفئني

تغطيني

لكنها لا تعميني..

ولا تؤسرني..

بل تحييني ..